بعد قصف منشأة عسكرية داخل الأراضي السورية.. هآرتس: هل أطلقت إسرائيل النار على قدميها؟

يُعَد مركز الدراسات والبحوث العلمية السوري هو الاسم الرمزي لصناعة الأسلحة السورية غير التقليدية. ويرأس المركز، المعروف أكثر باختصاره الفرنسي “CERS”، جنرالٌ سوري. وهو أيضاً مسؤول عن مصانع الأسلحة الكيماوية السورية، التي تفيد تقارير بوجودها في 3 مواقع مختلفة؛ اثنان بالقرب من دمشق، والثالث بالقرب من مدينة مصياف شمال غربي إقراء الخبر من المصدر

You may also like...