مدرسة لطفلة واحدة فقط

تقضي طفلة صغيرة حياتها الدراسية وحيدةً في مدرسة لا تزال أبوابها مفتوحة من أجلها فقط، فهي تلعب لوحدها في فترة الاستراحة، وتتناول غذاءها مع طاقم الموظفين، وتحظى باهتمامهم وهم الذين يحضرون إلى المدرسة من أجلها فقط!وتبلغ هذه الطفلة من إنكلترا 10 أعوام، وتدرس طالبة الصف السادس “منهجاً كاملاً” في قاعات إقراء الخبر من المصدر

You may also like...